الرئيسية - للبحث

جيش بلا أخلاق، وحضارة رأسمالية بهيمية!

 أصدر البنتاجون دراسة تقدر أن عدد الجرائم الجنسية التي تتضمن أفرادا من الجيش الأمريكي قفزت بنسبة 37 بالمئة العام الماضي. وقدر التقرير أنه وقعت 26 ألف جريمة جنسية، وآخرها إتهام مسؤول منع التحرش في الجيش بتهمة "الاعتداء الجنسي"!.

جيش بلا أخلاق ولا قيم، جنوده أول ضحايا أخلاقه الفاسدة!! فكيف يكون سلوكه مع أعدائه أو ضحاياه ومن يحتل أرضهم ويستعمرهم؟!

لا زالت الحوادث تكشف عن مدى فظاعة الحضارة الغربية الرأسمالية ومدى انحطاطها بالإنسان إلى البهيمية المتوحشة في صورة تعجز الكلمات عن وصفها. فهل من مدّكر؟

8-5-2013