الرئيسية - للبحث

كيان يهود يلاحق من يعين ثورة الشام خوفا من عاقبتها

سمحت المحكمة المركزية "الإسرائيلية" اليوم الأربعاء، بالنشر عن قيام جهاز الأمن "الإسرائيلي" "الشاباك" باعتقال شاب من مدينة الطيبة في المثلث، وذلك في أعقاب دخوله إلى سوريا بهدف الانضمام إلى "عناصر جهادية" ضد الجيش السوري.

من الواضح أنّ كيان يهود يدرك أنّ ثورة الشام هي ثورة أمة تسعى للانعتاق والتحرر من الهيمنة الغربية برمتها، وأنّها ستقلب الطاولة على رؤوسهم، وهي ليست ثورة ضد نظام "ممانع" كما يروج له البعض، وإلا لوجدنا يهود يعينون من يقاتله بكل الأساليب بدلا من معاقبته.

10/4/2013