الرئيسية - للبحث

الحرص على "حل الدولتين" حرص على أمن يهود!

 حذرت الرئاسة الفلسطينية من ضياع فرصة حل الدولتين مع استمرار توقف عملية السلام واستمرار الاستيطان.

يغلف اللاهثون خلف "حل الدولتين" بغلاف المشروع الوطني المهترئ والدولة الفلسطينية الكرتونية، لكن الحقيقة أن "حل الدولتين" صياغة أمريكية للمنطقة لضمان أمن "بارجتها اسرائيل"، لا لرد المظالم إلى أهلها.

إن "حل الدولتين" لن يكون له قرار في فلسطين، ليس بأفعال اليهود فقط بل لأن المسلمين سيقيمون الخلافة التي ستستأصل كيان يهود من جذوره، ولن يبقى حل دولتين ولا عملية سلام، وسيذهب المفرطون أدراج الرياح أو وراء القضبان.

30-3-2013