الرئيسية - للبحث

أوباما يشهد على خيانة عباس وفياض لفلسطين وأهلها

وجه أوباما دعوة إلى الرأي العام "الإسرائيلي" بوضع تسوية الصراع مع الفلسطينيين على قمة أجندتهم، مؤكدا أنّ السلام هو أكبر ضمانة لأمن "إسرائيل". وقال في حديثه عن عباس وفياض: إنهما ملتزمان بالسلام ويرفضان العنف بشكل مثابر ويعترفان "بإسرائيل"، وأثبتا على الأرض رفضهما للإرهاب.

هذا كلام صريح ومباشر من أوباما على أنّ مشروع السلطة هو مشروع أمني لحفظ كيان يهود المجرم، وأنّ عباس وفياض هما رأس حربته!!

فيا له من خزي وندامة لكل من يساندهما أو يشاركهما أو حتى يسكت عنهما.

16/3/2013