الرئيسية - للبحث

السلطة الفلسطينية تدعو لجلد الناس بعد أن عادت بخفي حنين

وصف نبيل قسيس الأزمة المالية بأنها "بنيوية"، وأن الثقافة العامة عند المواطن الفلسطيني تدفع لاستنزاف موارد السلطة وزيادة عبء النفقات. ودعا إلى زيادة التعاون بين المجلس التشريعي كمشرع وممثل لأبناء الشعب الفلسطيني ووزارة  المالية لاتخاذ المزيد من "الحلول الاجتراحية" وإيجاد سياسة توفير وترشيد النفقات.

بعد أن قبلت السلطة أن تكون ذراعا أمنيا ليهود، ومتعهدا لمصالح أمريكا والغرب في فلسطين، وارتمت في أحضان البنك الدولي والجامعة العربية، وعادت بخفي حنين، تأتي الآن لتجلد الناس وتحملهم مسئولية الأزمة، فأي وقاحة هذه؟!

23/1/2013