الرئيسية - للبحث

الرأسمالية المتغولة...ضد الإنسان وكرامته حياً وميتاً!

أعلن مسؤولون أن محققين يفحصون شحنة تضم 18 رأسا آدمياً وصلت من إيطاليا إلى شيكاغو كانت مرسلة إلى شركة لحرق الجثث، وقالت متحدثة باسم الطبيب الشرعي إن أوراق الشحنة لم تكن سليمة.

ليست هذه الحادثة الأولى من نوعها بل لها سوابق تقشعر لها الأبدان وما خفي أعظم.

رأسمالية لا تقيم وزناً للإنسان حياً وميتاً، فتقتل وتدمر لنهب الخيرات دون أن تراعي للناس حرمة!، وتستخدم الجثث لأغراض رأسمالية دون أن تراعي للأموات حرمة أو كرامة!!.

رأسمالية ديمقراطية علمانية مدنية...بئست الحضارة وبئس المروجون لها.

16-1-2013