الرئيسية - للبحث

ثورة الشام تسقط ورقة التوت عن علماء السلاطين

حذر مفتي الحجاز من دعوة الشباب هناك إلى الجهاد في سوريا.

قبل نحو عامين سكت المفتي عن إرسال جيش الحجاز لقمع ثورة أهل البحرين، واليوم يحذر من الدعوة للجهاد ونصرة أهل الشام، في مفارقة تظهر مدى ارتباط فتاوى هؤلاء العلماء بالأنظمة وإرادتهم السياسية.

إن الواجب على مفتي الحجاز وبقية العلماء، لو أرادوا الحق ووجه الله في فتاويهم، أن يدعو إلى تحرك جيوش المسلمين تحركاً مخلصا لنصرة المسلمين في الشام وفلسطين وبقية بلاد المسلمين، لكنهم استرضوا حكاما رؤوسا ضالين مضلين

فضلوا وأضلوا.

7-1-2013