الرئيسية - للبحث

لئن صمت الحكام عن إهانة النبي فالمسلمون والخلافة سينتقمون من المجرمين

أعلنت مجلة (تشارلي ابدو) الفرنسية اعتزامها إصدار عدد خاص يتناول حياة النبي محمد عليه السلام بشكل ساخر ويتضمن نشر صور جديدة مسيئة له.

ليست سلوكيات فردية، بل هي سياسة دول حاقدة تريد إيجاد حالة استقطاب لشعوبها ضد الإسلام والمسلمين بعد فشل مبدئها المدوي عقدياً واقتصاديا واجتماعياً وإنسانياً، وللحيلولة دون إقبال تلك الشعوب على اعتناق الإسلام في ظل اكتوائهم بلظى الرأسمالية.

لئن صمتت الأنظمة العملية للغرب عن هذه الجرائم فالمسلمون لن يصمتوا، والخلافة القائمة قريباً ستنتقم من المجرمين الحاقدين وأذنابهم.

31-12-2012