الرئيسية - للبحث

ما كان لأمريكا أن تتدخل في مصر لو قطعت الثورة دابرها!

قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية إن على الرئيس مرسي مسؤولية المضي قدما وتجاوز الخلافات التي تشهدها مصر حالياً.

تتحدث أمريكا في شأن مصر ودستورها وحياتها السياسية كما لو كانت تتحدث عن ولاية من ولاياتها، يعود ذلك إلى أن الثورة في مصر الكنانة لم تكتمل ولم تقطع دابر النفوذ الأمريكي فيها، فلم تحقق التغيير الحقيقي بعد.

والحال كذلك يجب أن تستمر الثورة حتى القضاء على النفوذ الأمريكي من مصر وعودتها لدورها الريادي على مستوى الأمة.

26-12-2012