الرئيسية - للبحث

يهود وأمريكا يتأهبون للتغيير الذي تحمله ثورة الشام

قال نتنياهو "نتابع التطورات في سوريا، ويوجد تطورات درامية بشكل يومي تقريبا، ونتعاون مع الولايات المتحدة وسوية مع المجتمع الدولي ننفذ العمليات المطلوبة من أجل تجهيز أنفسنا لاحتمال حدوث تغيرات بعيدة المدى في النظام".

يدرك يهود وأمريكا والغرب وأتباعهم الحكام حجم التغيير المرتقب في سوريا والذي سيغير وجه المنطقة والموقف الدولي، وسيقتلع كيان يهود.

فالتغير المرتقب هو عودة المسلمين للساحة الدولية في دولة إسلامية على منهاج النبوة. فهلا غذّ ثوار الشام الخطى لإسقاط النظام وإقامة الخلافة التي ترعب يهود وأمريكا؟!.

23-12-2012