الرئيسية - للبحث

 

الثورة السورية تحمل أمريكا مسؤولية المجازر والدماء بدعمها المستمر للنظام

 

أي ثورة حتى تكتمل يجب أن تقضي على المفاهيم الخاطئة والعادات البالية وإلا كانت انتفاضة تكتفي ببعض الإصلاح.

وفي الثورة السورية كان الحراك الفكري متزامنا مع الحراك الثوري، ففي قفزة فكرية وثورية، حملت الثورة أمريكا مسؤولية المجازر والدماء بدعمها المستمر للنظام، فرغم شلالات الدماء، فإنها اليوم بتسميتها لجمعة "أمريكا ألم يشبع حقدك من دمائنا" تنتقل نقلة نوعية في وعيها، وفي طريق الانقلاب الفكري الذي يليه الانقلاب الشعوري الذي نسأل الله أن يتوج بانقلاب النظام وإطاحته، وإعلان تطبيق الإسلام بخلافة راشدة.

19-10-2012