الرئيسية - للبحث

التوجه إلى الأمم المتحدة هدفه الحرص على كيان يهود!!

أكد عباس خلال لقاء "ميرتس"، أنّ مسعاه للحصول على عضوية في الأمم المتحدة، هدفه تحصين عملية "السلام"، والحفاظ على خيار حل الدولتين، في ظل استمرار سياسة فرض الحقائق على الأرض التي تنتهجها الحكومة "الإسرائيلية". وهو ما دفع جلؤون إلى القول بدعم حزبها لهذا التوجه.

مرة أخرى يصرح عباس بتطمينات الولاء والإخلاص ليهود ودولتهم، حتى لا يفهموا خطوته بالتوجه إلى الأمم المتحدة على نحو خاطئ!!. فأين من يروجون لعباس وخطوته هذه ويصورونها بالعمل البطولي من هذه التصريحات؟!! أفلا يسمعون أفلا يعقلون؟!!

26/8/2012