الرئيسية - للبحث

 

التعليم والصحة ورواتب الفقراء كبش فداء أزمة السلطة المالية!!

 

أعلن د.أمجد برهم أن الجامعات الفلسطينية كافة تمر في أزمة مالية غير مسبوقة، سببها تخلّف الحكومة عن تسديد مستحقاتها المالية المقرة.

لا زالت السلطة تُغرق قطاع التعليم في أزمات مالية جراء تخلفها عن تسديد مستحقاتها. ولقد بات جلياً أن التعليم والصحة ورواتب الفقراء هي ضحية أزمة السلطة المالية، بينما تبتعد تلك الأزمة عن قطاع الأمن لتؤدي السلطة دورها الوظيفي كوكالة أمنية تحمي الاحتلال دون خلل!. فهل نسمع يوماً عن أزمة في ميزانية أجهزة الأمن؟! أم تفنى السلطة ولا يفنى دورها الامني؟!

29-7-2012