الرئيسية - للبحث

ما يسمى "المشروع الوطني"، يحظى بدعم الاحتلال اليهودي.

 

قدّم كيان يهود المفترض أنه عدوٌ للسلطة قرضًا بقيمة 180 مليون شيكل، وذلك لمنع انهيارها اقتصاديًا حسب كلام يهود، وسبق أن طلب يهود  قرضا للسلطة من صندوق النقد الدولي حفاظًا عليها بناء على طلب فياض.

ولتسمية الأشياء بحقيقتها، فإن مشروع السلطة أعطى الشرعية للاحتلال وتنازل له عن معظم فلسطين، وحفظ أمنه، وضلل الأمة، وعمل على تطويع أهل فلسطين للقبول بكيان يهود على معظم فلسطين. لذلك فليعلم كل من يساند هذه السلطة ولو بقشة أن حسابه عند ربه وعند الأمة عسير.

24-7-2012م.