الرئيسية - للبحث

 

جرائم يهود تزداد وتستعر فمن يرد لهم الصاع صاعين؟!

 

أضرم يهود النار في مسجد قرية جبع-رام الله، وخطوا شعارات تهدد بمزيد من "العمليات الانتقامية". كما تواصلت غارات يهود على قطاع غزة مما أسفر عن وقوع ثمانية شهداء.

لا يبدو أن يهود ترعبهم التغيرات الراهنة في مصر أو يخشون ردة فعل الجيوش في بلدان الربيع العربي، فهم يواصلون جرائمهم دون خشية.

فمن يرد لهؤلاء المجرمين الصاع صاعين؟!

إن على الأمة اكمال ثورتها لتحقيق التغيير الحقيقي والذي سيؤدي إلى اقتلاع كيان يهود مع فلول الأنظمة المتبقية.

19-6-2012