الرئيسية - للبحث

ثورة الشام ...الثورة الكاشفة

أشار اللواء اسماعيل قاءاني القائد العام لما يسمى فيلق القدس إلى تواجد قواته في سوريا لمنع حدوث مجازر على أيدي الثوار كما زعم!.

وبحسب مصادر فإن أكثر من 15000 مقاتل من "فيلق القدس" موجودون في سوريا لقمع الثوار منذ عدة أشهر، فالقدس تم نقلها على ما يبدو إلى دمشق!، وأن غزة عندما ذبحت كانت في بلاد الواق واق!

لقد كشفت ثورة الشام عن كل منافق ومتاجر ومتآمر ومتواطئ على الأمة مهما كانت شعاراته، سواء أكان فردًا أم حزبًا أم دولة، وكل ذلك بتضحيات وثبات أهل الشام وانحيازهم إلى دينهم.

28-5-2012