الرئيسية - للبحث

 

الفلول بين المخابرات والانتخابات

 

في الوقت الذي تحتدم فيه هجمة فلول النظام السابق على الثورة المصرية تتابع قيادات حركة حماس اللقاءات مع رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية لبحث تطورات القضية الفلسطينية وملفات المصالحة، والأوضاع في المنطقة وانعكاساتها على القضية.

كأن لسان الحال يقول أن الفلول في المخابرات هي غير الفلول في الانتخابات، وأن قضية فلسطين وتطوراتها يمكن أن تؤتمن عليها مخابرات الفلول وكأنها بوابة الحلول.

إنه لمن المؤسف أن تبقى الفصائل الفلسطينية أسيرة عهد الأنظمة البائدة وأسيرة الكيانات التي حرستها.

26/5/2012