الرئيسية - للبحث

 

يهود يعاقبون الأسرى وعريقات والعربي يريدا مبعوثاً أممياً!!

 

بعيداً عن الصخب الإعلامي، أقدمت مصلحة السجون "الاسرائيلية" على معاقبة الأسرى الذين شاركوا في الإضراب بمنعهم من "الكونتين" وزيارة الأهل لمدة شهر.

في الوقت نفسه اتفق عريقات والعربي على السعي لتعيين مبعوث أممي للأسرى.

بمثل تلك التفاهات التي لا ترفع ظلماً عن الأسرى، يتحدث المهرولون المتمسكون بمبادرة السلام العربية، وبمثل تلك السخافات يزعمون نصرة الأسرى!!

إن ما يحتاجه الأسرى هو ما تحتاجه فلسطين بأرضها وأهلها، هو التحرير لا غير، ولكن أنى لمثل هؤلاء أن يدركوا تلك المعاني وهم الذين مردوا على موالاة يهود!!

19-5-2012