الرئيسية - للبحث

 

يهود يكيدون للمسجد الأقصى وسط صمت الحكام صمت أهل القبور

 

أمرت بلدية الاحتلال بالقدس بإغلاق جسر باب المغاربة المؤدي للمسجد الأقصى، بدعوى أنه يشكل خطرا على مستخدميه، وذلك ليسهل تنفيذ مؤامرتهم المسماة بمشروع باب المغاربة.

الكيد للمسجد الأقصى هو ديدن يهود منذ أن احتلوا فلسطين، وفي كل مرة يرتكب يهود جرائمهم ولا يجدون ردة فعل تزجرهم يزدادون إفساداً، واليوم يسعى يهود لتنفيذ مؤامرة جديدة ضد المسجد الأقصى، وسط صمت الحكام صمت أهل القبور كعادتهم.

إنّ على جيوش المسلمين أن تتحرك لتقضي على كيان يهود الخبيث، فتحرر فلسطين وتنقذ مقدسات المسلمين.