الرئيسية - للبحث

قادة يهود يرقبون مصيرهم المحتوم

صرح بنيامين بن اليعازر بأنّه: "يتوجب على إسرائيل الاستعداد لأسوأ سيناريو في المنطقة، وأنّ الأحداث في المنطقة لن تشهد هدوءا خلال السنوات الخمس القادمة".

يدرك قادة يهود من خلال متابعتهم للأحداث أنّ الثورات في البلدان العربية تستهدف الانعتاق من النفوذ الأجنبي، كما يدركون أنّ تحقيق هذا الهدف لن يكون إلا بإقامة الخلافة وأنّ الأمة تتجه لتحقيق ذلك، وهذا معناه تحرير فلسطين وقلع كيان يهود، لذا فهم ومن راءهم وأتباعهم في رعب دائم. فليرتقب هؤلاء مصيرهم الأسود المحتوم، فلن تمنعهم حصونهم.