الرئيسية - للبحث

التمسك بالشرعة الدولية تمسك بالفشل والتبعية

 صرح أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، الدكتور صائب عريقات، في منتدى الدوحة أنهم متمسكون بالشرعة الدولية، واعتبر عريقات أن القضية الفلسطينية حققت في العامين الماضيين إنجازات مشهودة، مشيرا إلى بعض قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة!

يقال شعبياً "من يجرب المجرب عقله مخرب"، ولا ندري هل قرارات الأمم المتحدة بحاجة لكل هذه التجارب حتى يدرك عريقات وأمثاله أن الأمم المتحدة ليست سوى مؤسسة استعمارية، وأن التمسك بشرعتها هو تمسك بالفشل الذي حققته منظمة التحرير وتمسك بالتبعية والارتهان للدول التي خطت هذه القرارات وتتلاعب بها كيفما ووقتما تشاء. ثم عن أي تقدم يتحدث السيد عريقات وعن أي إنجازات مشهودة وقد ضيعت القدس وانتقصت الأرض واستشرى الاستيطان؟!

لقد آن الأوان لخير أمة أخرجت للناس أن تضع حدا لما يحدث لقضية فلسطين من مهازل سياسية، وأن تستعيد زمام القضية وتحرك جيوشها الجرارة وتحرر مسرى نبيها وتقضي على كيان يهود، فهي على ذلك قادرة.