الرئيسية - للبحث

العار والشنار للمطبعين مع من يدنس الأقصى ويعتدي على المصلين!

  هاجمت قوات الاحتلال المصلين في ساحات المسجد الاقصى وطلبة المدارس الشرعية وأجبرتهم على الخروج من ساحات المسجد واعتقلت 5 مواطنين بينهم موظفة من الاوقاف، و4 شبان بعد الاعتداء عليهم بالضرب المبرح.

تتوالى اعتداءات كيان يهود على الأقصى ورواده، اغلاق لأبوابه بالسلاسل وضرب وسحل واعتقال للمصلين، علاوة على القيود المفروضة على زواره. فماذا أعد المطبعون مع كيان يهود من جواب للأمة التي ستحاسبهم؟! أيا أولياء نتنياهو ويا من تقاسمتم معه الخبز إنكم بموالاتكم وتطبيعكم مع كيان يهود شركاء له في جرائمه، شركاء له في عدوانه على الأقصى وشركاء له في تهويد القدس، وشركاء له في اراقته دماء أهل فلسطين وعدوانه على الأسرى وحصاره لغزة، فحربكم واحدة وسلمكم واحدة! أما الأمة فهي بريئة منكم ومن تطبيعكم وموالاتكم للكافرين المستعمرين، وإن اليوم الذي ستحاسبكم على ما اقترفتموه بات قريبا بإذن الله، ولات حين مندم.