الرئيسية - للبحث

الإمارات وكيان يهود...تطبيع ودعم وتمويل!

  الإمارات توقع اتفاقاً مع كيان يهود لتمويل مد خط أنابيب بحري بتكلفة  100مليون دولار لنقل الغاز من كيان يهود إلى أوروبا، وبحسب الاتفاق سيتم بناء أطول وأعمق خط أنابيب للغاز في العالم حيث تشير التقديرات أن الأنبوب البحري سيكون بطول ألفي كيلومتر، وسيبدأ العمل بعد خمس سنوات.

الإمارات تسارع الخطا في دعم كيان يهود من التطبيع العلني والتباهي بذلك حتى وصل الحال إلى استقبال وزيرة الثقافة - التي وصفت الأذان بنباح الكلاب- والتجول معها في بيت من بيوت الله،  ومن ثم قيامها بتسريب عقارات في القدس إلى المستوطنين الحاقدين، وها هي الآن تتوج خياناتها بتبنيها لمشروع سيمكن كيان يهود من نهب ثروات المسلمين في البحر المتوسط ويمده بأسباب القوة ويمكنه من تقوية اقتصاده.

إن كيان يهود ما هو إلا ظل للأنظمة العميلة الموجودة، وإذا زال الشيء زال ظله، ولذلك يجب الإسراع في إسقاط هذه الأنظمة العميلة التي تمد كيان يهود بأسباب القوة وتمنع الجيوش من التحرك للقضاء عليه.