الرئيسية - للبحث

بأيّ سلطة هدمت؟!

  هدمت جرافات الاحتلال منزلاً مكوناً من ثلاثة طوابق في ضاحية جبل الطويل في مدينة البيرة، يقع على مقربة من مستعمرة "بسيغوت" المقامة على أراضي المواطنين في مدينة البيرة، كما صادرت عدة مركبات من المنطقة.

إذا كانت السلطة عاجزة عن حماية الناس من اعتداءات المستوطنين، كما حدث اليوم في عوريف بنابلس، بحجة أنها خارج نطاق "سيادتها"، فماذا عساها ستتذرع وهي ترى الاحتلال يهدم منزلاً ضمن حدود "سيادتها" ونطاق صلاحياتها؟! وإذا كانت السلطة عاجزة عن ذلك بالفعل فما حاجتنا يا ترى لعشرات آلاف المنتسبين للأجهزة الأمنية التي تبتلع ثلث ميزانية السلطةأو يزيد؟! وكيف تبرر السلطة أخذها لرسوم تراخيص البناء وضرائب الأملاك والمركبات وغيرها من الرسوم والضرائب والجمارك وهي عاجزة عن تقديم أبسط خدمة للمواطن وهي الحماية؟!

إن هذه الحوادث تؤكد المؤكد أن السلطة لا تمارس "سيادتها" إلا على أهل فلسطين، وأن مهمتها لم تكن يوماً لحمايتهم بل لضمان أمن المحتل وتنفيذ سياسات المستعمرين.