الرئيسية - للبحث

الأمم المتحدة بيت رذيلة ومصنع شرور وأداة استعمارية آن للبشرية التخلص منها!

 اتهم تقرير بريطاني عاملين في منظمة "اوكسفام" الخيرية، بارتكاب 60 ألف حالة اغتصاب خلال السنوات العشر الماضية. واتهم التقرير، العاملين في المنظمة الدولية بارتكاب آلاف حالات الاغتصاب في مختلف أنحاء العالم!

جريمة أخلاقية لكوادر الأمم المتحدة تضاف لجرائمها السياسية والثقافية والاقتصادية في حق البشرية، جريمة تكشف عن الوجه الحقيقي لهيئة الأمم المتحدة كأداة بيد المستعمرين الذين جعلوا من تلك الهيئة مصنعا لنشر شرورهم وتنفيذ مؤامراتهم لمص دماء الشعوب وتمكين الرأسماليين الجشعين وشركاتهم المتوحشة من ثروات الأمم واستعباد البشر.

آن للبشرية أن تتخلص من بيت الشرور المسمى بهيئة الأمم المتحدة التي شرعنت جشع الرأسماليين المستعمرين ونشرت الدمار والحروب والعبودية تحت ستار من قوانينها وقراراتها الظالمة، وآن للبشرية أن تحتكم لشريعة الله ورحمة الإسلام وعدله، وتلك مسؤولية أمة الإسلام التي يجب أن تسارع لإقامة حكم الله في الأرض بإقامة الخلافة لتهدم بيت الشرور وتنشر رسالة الإسلام وعدله للبشرية المعذبة بنار المستعمرين وأدواتهم الخبيثة.