الرئيسية - للبحث

أمريكا تخاطب السلطة على أنها مرتزقة فتهددها بفتات من المال

  قال مصدر رسمي أمريكي، إنَّ الولايات المتحدة الأمريكية ستمنح منظمة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) 60 مليون دولار بينما ستجمد 65 مليون دولار من المساعدات، وفق ما ذكرت سكاي نيوز. وكان هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بأن يجمد مساعدات أمريكية بقيمة 125 مليون لمنظمة أونروا للضغط على الفلسطينيين للقبول بالتفاوض حول اتفاق سلام مع كيان يهود.

رغم أنّ المبلغ بسيط إذا ما قورن بما يصل السلطة الفلسطينية من أموال سياسية قذرة، إلا أنّ الفكرة في الحادثة واضحة الدلالة بأنّ أمريكا تخاطب السلطة الفلسطينية على أنها مرتزقة في مشروع استثماري، ورغم ما تبجح به عباس في خطابه في اجتماع المركزي من عدم اكتراثه بتهديد أمريكا إلا أنّ خط سير السلطة وقادتها لا يدلل إلا على أنهم مرتزقة قد باعوا دينهم وبلادهم وأنفسهم بدراهم معدودة، وأنّ ما يطفو على السطح مؤقتا ما هو إلا انحناء لعاصفة الغضب الشعبي ومحاولة للتأرجح في الولاءات السياسية ظنا من قادة السلطة بأن ذلك سيحميهم من عاقبة الخائنين عندما تنتهي أدوارهم ليلقوا على قارعة الطريق.