الرئيسية - للبحث

أمسية حوارية عقدها شباب حزب التحرير في مدينة غزة تحت عنوان

"المناهج الفلسطينية الجديدة طمس لمفاهيم الإسلام وسلخ لأبنائنا عن أمتهم"

 

عقد شباب حزب التحريرفي مدينة غزة أمسية حوارية تحت عنوان "المناهج الفلسطينية الجديدة طمس لمفاهيم الإسلام وسلخ لأبنائنا عن أمتهم"، حيث حضرها عدد من الوجهاء والمخاتير والمدرسين وأولياء الأمور، وذلك مساء الخميس 8/12/2016.

وقد تحدث الدكتور نبيل الحلبي فيها مبينا التغييرات التي حدثت في المناهج الفلسطينية وانتقالها من كونها مناهج سيئة إلى مناهج تمسخ القيم الاسلامية وحتى التربوية في عقول ونفوس الطلاب، استجابة لأوامر المانحين وخاصة الأمريكان منهم، محملا الحضور وأولياء الأمور مسؤولية التصدي لتخريب عقول أبناء أهل فلسطين على يد هذه المناهج.

وكان التفاعل ممتازاً من قبل الحضور والوجهاء حيث ضج الحضور من صدمة المقارنة بين المنهاج الجديد والمنهاج القديم عبر عدة نماذج عرضها المحاضر كشفت عن حجم التآمر على عقول الطلاب.

وبعد الكلمة افتتح باب المداخلات والنقاشات الحوارية، وقد عزم الحضور على التصدي لهذه التغييرات.

هذا وقد تم توزيع الكتيب الذي وجهه حزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين الى الهيئات التربوية محملا اياها ضرورة التصدي للأفكار والمناهج التي ترضي الغرب وتمسخ الشخصية الاسلامية عند الطلاب.

 

9/12/2016