الرئيسية - للبحث

 

علمنة المناهج ودورها في تدمير الأجيال، عنوان محاضرة في تفوح الخليل

 

في خضم الهجمة الشرسة على عقول أبنائنا التي تستهدف علمنة المناهج الدراسية، نظّم شباب حزب التحرير في تفوح - الخليل محاضرة تفاعلية بعنوان (علمنة المناهج ودورها في تدمير الأجيال) وذلك في صالة نغم عصر الجمعة الموافق 2/12/2016 م.

 وبحضور جمع غفير من الأساتذة والمؤثرين وأولياء الأمور وعامة الناس، افتتحت الندوة من قبل عريف الحفل بالترحيب بالحضور الكرام، ثم تلاوة عطرة من كتاب الله من أوائل سورة البقرة، أعقبها المحاضرة الرئيسيّة.

وفي محاضرة تفاعلية قيمة، بيًّن المحاضر للناس شراسة الهجمة التي يتعرض لها أبناؤنا من خلال المناهج الدراسية والتي تستهدف ضرب عقيدتنا وقيمنا وتعمل على أن يصبح أبناؤنا علمانيين كأبناء الكفار يعتقدون ما يعتقدون ويفعلون ما يفعلون، وليس أدل على ذلك من خلو منهاج اللغة العربية من الآيات والأحاديث في كل الصفوف، وحذف سورة الفاتحة وسورة النصر من كتاب التربية الاسلامية للصف الأول.

وتخلل المحاضرة عرض تقرير مصور عن حقيقية التغييرات التي لحقت بالمناهج في البلاد العربية وأنها جاءت نتيجة الاملاءات الغربية وليس بهدف التطوير كما يدعي القائمون على امر المناهج.

كما عقد المحاضر مقارنة مميزة بين مواضيع المنهاج القديم والجديد والتي لحقت بها التغييرات وطالتها يد العابثين من كافة الصفوف ولمعظم المواد الدراسية والتي تكشف بما لا يدع مجالا للشك أن المستهدف هو الاسلام وقيمه ومفاهيمه في عقول أبنائنا.

واختتم المحاضر بتحميل المعلمين والآباء مسؤولية بيان الأخطاء في هذه المناهج وتصويبها من باب الأمانة والمسؤولية الشرعية لقول الرسول (صلى الله عليه وسلم) :" كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته"

ثم اختمت المحاضرة بدعاء مؤثر أمن فيه الحضور رافعين أكف الضراعة إلى الله تعالى أن يصرف عن المسلمين وأبنائهم شرور الكفار وعملائهم.