الرئيسية - للبحث

كتلة الوعي في دار المعلمين: الغرب وعلى رأسه أمريكا هو من يقف وراء تغيير مناهج التعليم في فلسطين والعالم الإسلامي

 نظمت كتلة الوعي في دار المعلمين وقفة حول تغيير مناهج التعليم في فلسطين، ألقت خلالها كلمة أكّدت فيها للطلبة أن تغيير مناهج التعليم في فلسطين والأردن والجزائر وغيرها من بلاد المسلمين كان بإملاءات من الغرب وعلى رأسه أمريكا، مستدلة على ذلك من خلال كلام وتصريحات وردت على لسان جون كيري وتوني بليير.

ووضحت كتلة الوعي أن تغيير المناهج يأتي في سياق الحرب على الإسلام، وأن الغرب يفرض على الحكومات في العالم الإسلامي هذا التغيير للمناهج بما يناسب حضارته وحربه على مفاهيم الإسلام. ضاربة بعض الأمثلة التي تؤكّد مخالفة تلك المناهج للإسلام، وأنّ كل ذلك يأتي في سياق إصرار الغرب على مواجهة الإسلام، الذي ينمّ عن حقد الغرب على أمة الإسلام وعلى عقيدتها.

وبينت كتلة الوعي حاجة المسلمين إلى مناهج وسياسة تعليم مبنية على أساس الإسلام، لتنبي عندهم قيم الإسلام وترتقي بهم وترفع من شأن دينهم وعقيدتهم.

2/12/2016