الرئيسية - للبحث

كتلة الوعي في جامعة بيرزيت تنظم وقفة حول المؤامرات الدولية والإقليمية على ثورة الشام

نظمت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، في جامعة بيرزيت وقفة في ساحة الجامعة تخللها إلقاء كلمة تحدثت فيها عن الجرائم الفظيعة وعمليات الإبادة الجماعية لأهلنا في مدينة حلب، واصفة ما يجري من مناكفات بين الأمريكان والروس بمهازل سياسية رخيصة ومفضوحة، الهدف منها التغطية على ما يجري من فظائع ضدّ أهلنا في الشام بشكل عام وحلب بشكل خاص.

وأكّدت كتلة الوعي على تواطؤ أمريكا مع روسيا في قصفها الوحشي، وأن تظاهرها استنكار تلك الجرائم ما هو إلا محض كذب، الغاية منه تبرئة نفسها من تلك الجرائم التي تعتبر وفقًا للقانون الدولي جرائم حرب. كما أكّدت على أن تفاهمات أمريكا وروسيا حول ما يجري في الشام هو من المؤامرات الخبيثة هدفها محاولة تركيع أهل الشام والقضاء على الثورة وعلى كل مسعى إسلامي تحرّري.

وتحدثت كتلة الوعي في كلمتها عن أن صمود أهل الشام الأسطوري وتصميمهم على التغيير الجذري بإسقاط نظام الطاغية بكل مكوناته وإقامة دولة إسلامية على إنقاضه ويقينهم بنصر الله وتوكلهم على الله، هو أقوى وأكبر من كل المؤامرات الأمريكية والدولية والإقليمية التي تحاك ضدّ الشام.

16/10/2016