الرئيسية - للبحث

شباب حزب التحرير في نابلس يعقدون أمسية فكرية سياسية

ضمن فعاليات حزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين، وإحياءً للذكرى الخامسة والتسعين لهدم الخلافة، نظم شباب حزب التحرير في نابلس مساء الأربعاء 4/5/2016 أمسية فكرية سياسية، استضافوا فيها الأستاذ علاء أبو صالح، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين.

دار النقاش في الأمسية حول سعي الحزب لإقامة الخلافة، وطريقة تحقيق ذلك، وثورات الربيع العربي ومدى تأثيرها على السعي لإقامة الخلافة، والوضع في سوريا وليبيا واحتشاد القوى الاستعمارية في المنطقة، والطوق الإعلامي المفروض على فكرة الخلافة والساعين لها.

واعتبر أبو صالح أن قضية الخلافة باتت الشغل الشاغل للمسلمين والكفار على حد سواء، فالمسلمون يسعون لإقامتها بكل طاقتهم، والكفار المستعمرون يسعون للحيلولة دون ذلك، فباتوا كفرسي رهان.

وذكر أبو صالح أن عوامل نجاح الأمة في مشروعها قائمة وتزداد يوماً بعد آخر، فهي أمة معطاءة وتتقدم بصورة مطردة في مطالبتها بتطبيق الإسلام ولديها حزب تقي نقي وتمتلك وعد ربها بالنصر والتمكين وبشرى نبيها بعودة الخلافة على منهاج النبوة، وما على الأمة سوى التمسك بحبل الله وقطع حبائل الاستعمار.

وأكد أبو صالح أن الحزب قد أعد كل متطلبات استلام الحكم ليجسد الإسلام عملياً في أرض الواقع منذ اللحظة الأولى التي تعلن فيها إقامة الخلافة، من دستور مستمد من الكتاب والسنة ودراسات عملية لمختلف القضايا الاقتصادية والتعليمية وغيرها.

ووفي سياق متصل، نظم شباب الحزب في نابلس درسين حاشدين في المدينة ذكّروا فيها الناس بذكرى هدم الخلافة ودعوهم للعمل مع العاملين لاستعادتها.