الرئيسية - للبحث

 

حزب التحرير في عزاء الشهيد عبد الله العجلوني

على الجيوش أن تلتفت لنصرة المسلمين وألا تنشغل بعواصف حزم فارغة

أكد الدكتور مصعب أبو عرقوب، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، على ضرورة التفات جيوش الأمة لنصرة أهل فلسطين الذين يعدم أبناؤهم على الحواجز العسكرية لكيان يهود، واستهجن أبو عرقوب انشغال جيوش الأمة الإسلامية بعواصف حزم فارغة وبالدخول في أحلاف صليبية على الأمة وعدم نصرتهم للمسلمين في فلسطين والشام والعراق، جاء ذلك في كلمة القاها نيابة عن وفد كبير من شباب حزب التحرير أمّ بيت عزاء الشهيد عبدالله العجلوني الذي أعدم على حاجز عسكري.

وذكّر  أبو عرقوب بأول سؤال سأله الفاروق عمر عندما أفاق من غيبوبته بعد طعنه في صلاة الفجر إذ كان سؤاله: هل صلى المسلمون؟؟ فأجيب بنعم، فقال الحمد لله، مبينا أن الفاروق عمر حمل هم المسلمين وهو ينزف، فلم يلتفت لجرحه بل كان همه شأن المسلمين وصلاح أمر دينهم ودنياهم، مؤكدا على أن الأمة الآن تفتقد الفاروق عمر وتنتظر من يحمل همها ويدافع عنها، فالمسلمون يقتلون ويهجرون والجيوش وقادة الجند منشغلون عنها، داعيا الجيوش لحمل هم الأمة والتحرك الفوري للثار لآل العجلوني وعشائر فلسطين وكل المسلمين المظلومين في العراق والشام وكل بلاد المسلمين. وبشر أبو عرقوب آل العجلوني بالمغفرة والتشريف في الدنيا والآخرة لأن الله بشر الصابرين على المصائب بذلك وحسبهم من الصابرين ولا نزكي على الله أحدا.