الرئيسية - للبحث

وفد من حزب التحرير يقدم واجب العزاء بالشهيد إياد سجدية

توجه وفد من شباب حزب التحرير إلى بيت العزاء بالشهيد إياد سجدية في مخيم قلنديا. حيث تحدث باسم الوفد الشيخ أبو أسيد مبشراً أهل الشهيد بالمنزلة العظيمة التي خصَّ الله تعالى بها الشهيد، فهو حي يرزق عند ربه، ويغفر له بأول دفعة من دمه، ويشفّع في سبعين من أهله.

وذكَّر الشيخ والد الشهيد بموقف الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام حين توفي ابنه ابراهيم، فقال: "إن العين لتدمع، وإن القلب ليحزن، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، وإنا على فراقك يا ابراهيم لمحزونون." ناصحاً عائلة الشهيد بالصبر والثبات.

وشدّد أبو أسيد على أن أهل فلسطين لن يستسلموا للمخططات المرادة بهم، وهم يثبتون يوماً بعد يوم استعصاءهم على المؤامرات، وأنهم يؤمنون بوعد الله تعالى القائل: "فإذا جاء وعد الآخرة ليسوؤوا وجوهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيراً".