الرئيسية - للبحث

كتلة الوعي في جامعة القدس "أبو ديس": تحرير الأسرى لا ينفصل عن تحرير المسرى

نظّمت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، في جامعة القدس نشاطات عدة نصرة للأسرى، حيث نظمت وقفة أمام كلية الآداب تخللها رفع رايات العقاب ولافتات كُتب عليها عباراتتُذكّر الطلاب بواجبهم الشرعي تجاه الأسرى. كما تضمنت الوقفة إلقاء كلمة أكّدت فيها كتلة الوعي لطلاب الجامعة أن ما يحدث من حراك تجاه قضية الاسرى لا يرقى لمستوى قضيتهم، وأن تحرير الأسرى لا ينفصل عن تحرير المسرى، داعية إلى ضرورة استصراخ الجيوش الإسلامية للقيام بواجبها العقدي والعسكري تجاه قضية الأسرى.

وفي مسجد الجامعة ألقت كتلة الوعي درسًا، ذكّرت فيه المصلين من الطلاب وأساتذة الجامعة بحوادث من تاريخ الخلافة الإسلامية وكيف تعاملت مع قضايا الأسرى، لافتة نظر المصلين إلى ضرورة الربط بين العمل لإقامة الخلافة وحلّ قضية الأسرى في فلسطين وغوانتنامو وغيرها من البلدان.

كما علّقت كتلة الوعي لافتات في أنحاء الجامعة، وكتبت عبارات على الألواح داخل المحاضرات، مثل "أسرى المسلمين في كل مكان بحاجة إلى دولة الخلافة لتحررهم" و "الحل الجذري والوحيد لقضية الاسرى، خلع كيان يهود من جذوره".

وقد لاقت تلك الأعمال استحسانا من الطلبة والمدرسين في الجامعة.