الرئيسية - للبحث

 كتلة الوعي في دار المعلمين تنظم نقطة حوار بعنوان "مفاهيم غربية خطرة لضرب الإسلام"

نظمت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، في دار المعلمين برام الله نقطة حوار تحت عنوان "مفاهيم غربية خطرة لضرب الإسلام"، تضمنت عرضا لبعض إصدارات حزب التحرير وجريدة الراية، وفتحت باب النقاش والحوار حول ثلاثة أفكار مهمة:

فكرة الإرهاب، التي يحاول الغرب منذ زمن إلصاقها بالإسلام والمسلمين، لتنفير الناس من الإسلام وتبرير هجومه على بلاد المسلمين واستباحة دمائهم وأعراضهم ومقدساتهم، في حين أن الغرب ودوائر مخابراته هم الرعاة الحقيقيون للإرهاب.

 

كما ناقشت كتلة الوعي فكرة "الإسلام المعتدل"، التي يحاول الغرب من خلالها التسويق لإسلام وفق مقاييسه ونظرته للحياة، لمحاولة فصل الإسلام عن حياة الأمة، ومن ثم تجريم بعض مفاهيم الإسلام التي أنزلها الله في كتابه الحكيم وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام، خاصة المتعلقة بالحكم.

 

كما تناولت فكرة الجهاد ووضحت للطلاب المفهوم الصحيح لحكم الجهاد وبعض الأفكار المتعلقة به، التي سعى الغرب جاهدًا على مدى عقود لفصله عن الجيوش الإسلامية، وإلصاقه بمجرد حركات تعجز عن القيام به على وجهه الشرعي.

 

وقد تفاعل الطلبة مع هذه الأفكار، فطرحوا الكثير من الأسئلة على شباب كتلة الوعي، كما تعرضت أسئلتهم إلى طريقة حزب التحرير لإقامة دولة الخلافة الإسلامية مما فتح محورًا إضافيًا في نقطة الحوار، حيث شرح شباب كتلة الوعي للطلاب طريقة النبي صلى الله عليه وسلم في استئناف الحياة الإسلامية، التي تضمنت إيجاد تكتل يعمل على تثقيف الأمة بالإسلام وتحميلها إياه وإيجاد رأي عام على مشروع الخلافة، حتى توصل الإسلام إلى سدة الحكم.