الرئيسية - للبحث

بحضور حشد من الطلاب، كتلة الوعي في جامعتي الخليل وبوليتكنك فلسطين تلقي كلمة نصرة للأقصى المبارك

بدعوة من مجلس الطلبة في جامعتي الخليل وبوليتكنك فلسطين، ألقت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، اليوم الثلاثاء كلمة نصرة لمسرى رسول الله، المسجد الأقصى، أكّدت فيها كتلة الوعي للطلاب المحتشدين على أن ما يحدث للأقصى هذه الأيام من اقتحامات وحصار وحرق وتحطيم، هو محاولة يهود لفرض واقع جديد للمسجد الأقصى وتقسيمه.

وأنكرت كتلة الوعي في كلمتها على الأنظمة في العالم الإسلامي، التي لا تحرك جيوشها إلا لقتل شعوبها، كما شنّعت على الحكام الذين يتغنون بالقدس والأقصى ويزعمون رعايته، بينما يكتفون بمشاهدة العُزّل من المرابطين وهم يذودون عن المسجد الأقصى بأيديهم وصدورهم العارية.

كما أشارت الكلمة إلى ديْدن الحكام المفضوح في تقديم شكوى للأمم المتحدة وطلب اجتماع لدى الجامعة العربية وغيرها، حيث اعتبرت كتلة الوعي أن هذه الجهات هي أس الداء والبلاء. مؤكدة على عدم وجود حل عملي غير تدخل جيوش المسلمين، والعمل على إقامة دولة الخلافة التي تحمي ديار المسلمين وتحرر مقدساتهم.

وقد رفعت كتلة الوعي خلال الوقفة رايات العقاب ولافتات، كما تم تعليق اللافتات في أنحاء الجامعة، كتب على اللافتات عبارات تستنكر عمالة الحكام وتآمر العلماء، وتستنصر الجيوش والمسلمين.

وقد ختم أحد شباب كتلة الوعي الوقفة بدعاء مؤثر.