الرئيسية - للبحث

شباب حزب التحرير في مدينة غزة يعقدون محاضرة بعنوان "متى تقوم الخلافة الإسلامية؟"

عقد شباب حزب التحرير في مدينة غزة محاضرة بعنوان "متى تقوم الخلافة الإسلامية" وذلك عصر يوم السبت 4/7/2015 في مدينة غزة.

وقد ابتدأت المحاضرة بكلمة ترحيبية بالحضور والضيوف، ثم بتلاوة من القرآن الكريم، وبعدها تم عرض لقطات مسجلة من فعالية قراءة النداء قبل الأخير الذي وجهه حزب التحرير في الجمعة الأولى من شهر رمضان، حيث اشتملت اللقطات على مشاهد متعددة من قراءة البيان في كل من فلسطين والأردن وباكستان واندونيسيا وتونس وتركيا.

ثم ألقى الأستاذ حسن المدهون عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين محاضرة بعنوان متى تقوم الخلافة الإسلامية.

حيث اعتبر أن الأمم في لحظات الصعاب تبحث عن مخرج من حالة الضنك التي تمر بها فتتعلق بقشة للنجاة، والأمة الإسلامية اليوم بحاجة للخروج من الكوارث التي تمر بها، فشلالات الدماء فيها تسيل من المحيط إلى الخليج، ولكنها ليست أمة كباقي الأمم تبحث عن قشة أي قشة، بل إن عودة الخلافة تعتبر بمثابة ملأ الفراغ السياسي والفكري في بلاد المسلمين بدلا من تركها نهبا للمستعمرين وعملائهم، فالأمة الإسلامية ليست أمة لقيطة، بل هي صاحبة باع وطول ودولتها هي الخلافة التي بقيت ما يزيد عن ألف وثلاثمائة عام.

ثم تطرق إلى التعريف بالخلافة والقواعد التي يبنى عليها نظام الحكم، كالسيادة للشرع والسلطان للأمة ووحدة الأمة وسن الخليفة للقوانين، حيث دلل من ناحية شرعية وسياسية على أهمية كل نقطة من النقاط الآنفة.

وقد اعتبر أن أفكار الإسلام وإعادة الخلافة قد أصبحت متغلغلة داخل الأمة الإسلامية وهو ما يؤذن بقرب عودة الخلافة، والتي هي ليست مجرد كلمة أو إعلان بقدر ما هي واقع نهضوي ينقل الأمة من حالة الدعوة إلى حالة الدولة.

وقد حث في كلمته على مناصرة حزب التحرير لإعادة الخلافة، معتبرا أن العمل مع الحزب اليوم ليس ابتداء من نقطة الصفر هو استكمال للجهود والأشواط التي قطعها الحزب، مشددا على دور الحزب في جعل إعادة الخلافة رأيا عاما على مستوى الأمة.

وبعدها حظيت المحاضرة بعدد من الأسئلة والتعقيبات حول كيفية إقامة الخلافة ومشروعيتها، وحول طريقة إعادة الخلافة.