الرئيسية - للبحث

 

كتلة الوعي في جامعة بيرزيت تلقي كلمة حول تصريحات أوباما في مؤتمر واشنطن

 

بحضور عدد من طلبة جامعة بيرزيت، ألقت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، كلمة حول خطاب أوباما في المؤتمر الذي عُقد في واشنطن لثلاثة أيام، الذي دعا فيه قادة الدول الغربية والإسلامية إلى التوحُّد لدحر ما وصفه "بالوعود الكاذبة للتطرف"، وتصريحه بعدم إمكانية الانتصار في الحرب "ضدّ التطرف" من خلال القوة المسلحة فقط، ونفيه أن تكون تلك الحرب ضدّ الإسلام.

 

بينّت كتلة الوعي خلال كلمتها، أنّ خطاب أوباما يأتي في ظلّ فشل الحضارة الغربية وفسادها وبداية أفول نجمها، والغرب لا يرى في غير الإسلام مُهدّدا لحضارته، في ظل ما يشاهدونه من حراك قوي وعاصف في العالم الإسلامي نحو التفكير بالإسلام كبديل حضاري.

 

واعتبرت الكلمة تصريح أوباما بأنّ، الحرب ليست موجهة ضدّ الإسلام بل ضد فئة متطرفة قليلة، اعتبرته تضليلا للامة الإسلامية، الهدف منه هو ملاحقة كل ما يشكل خطرا على الغرب وحضارته تحت ذريعة تلك "الفئة المتطرفة القليلة".

 

ولخّصت الكلمة المشهد بأن الأمة الإسلامية مُقدمة على حرب فكرية تشويهية تضليلية بعيدة عن النقاش الحضاري أو المواجهة الفكرية، الغاية منها، إبعاد الأمة عن الإسلام وذلك للحيلولة دون إيصاله إلى سدة الحكم.

 

وأكدّت الكلمة على أنّ أعمال الغرب حتمًا ستبوء بالفشل، في ظلّ حفظ الله لأوليائه ونصرته لهم ولدينه.

 

27/2/2015