الرئيسية - للبحث

كتلة الوعي في جامعتي الخليل والقدس تستنكران الاحتفال المختلط الذي نظمته جامعة بوليتكنك فلسطين بمناسبة ما يعرف "بيوم الأرض"

استنكرت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، في جامعتي الخليل والقدس، تنظيم جامعة بوليتكنك فلسطين لحفلة مختلطة يومي الأحد والاثنين الماضيين، خلال فعاليات "أيام البوليتكنك" بمناسبة ما يعرف "بيوم الأرض"، أظهرت تشبيك الأيادي بين الشباب والشابات وهم يدبكون، ومظاهر مخلة غريبة عن ثقافة وعادات وتقاليد الأمة الإسلامية.

 فألقت كتلة الوعي في جامعة الخليل يوم الثلاثاء كلمة في ساحة مبنى العلوم والتكنولوجيا، كما نظمت كتلة الوعي في جامعة القدس كلمة في مسجد الجامعة، استنكرت خلالها النشاطات والفعاليات المُخلة والغريبة عن مفاهيم وثقافة المسلمين.

نوهت الكلمة إلى التضليل الذي ما زال يمارس على بعض الناس من خلال إحياء ما يعرف بيوم الأرض وتنظيم مهرجانات وحفلات راقصة مخلة. وذكّرت كتلة الوعي طلاب الجامعتيْن بما قام به المستعربون الأسبوع الماضي من اقتحام لجامعة بوليتكنك فلسطين واختطاف أحد طلابها والاعتداء على أحد افراد أمن الجامعة، وتساءلت مستنكرة، أهكذا يكون الرد على تلك الحادثة؟ أهكذا تحرر أرض فلسطين ؟! أهكذا يُخرج اليهود من فلسطين؟! وهل بالرقص تعود أرض المسلمين ويرجع عزّهم؟

وبينت الكلمة أن تحرير فلسطين، كل فلسطين، لا يكون بالرقص والمهرجانات وإنما يكون على يد جيوش المسلمين الذين يقودهم خليفة المسلمين. واختتمت الكلمة بدعوة الطلاب للعمل لإعادة مجد الإسلام وعز المسلمين، عن طريق إقامة الدولة الإسلامية التي ستحرر فلسطين وترفع الظلم عن كل المسلمين وتنشر الإسلام في ربوع العالم.

هذا ولاقت الكلمة ثناء واستحسانا، كما لاقت رواجًا وتفاعلا على صفحات التواصل الاجتماعي من قبل الطلاب.

3/4/2014