الرئيسية - للبحث

 

شباب حزب التحرير في حوسان يوجهون رسالة استنكار لهمجية السلطة بعد صلاة الجمعة

وجه شباب حزب التحرير في قرية حوسان  رسالة حول أحداث حوسان الأخيرة وحملة المداهمات والملاحقات التي تقوم بها السلطة في القرية، وذلك بعد صلاة جمعة هذا اليوم في مسجد أبي بكر وهو المسجد الجامع لأهل حوسان.

تأتي هذه الرسالة في أعقاب حملة المداهمات الهمجية، التي تمت بالتنسيق مع يهود، واعتقال مدرس من أمام مدرسته، والملاحقات التي تقوم بها أجهزة السلطة لشباب حزب التحرير بعد مشاركتهم وجهاء وأهالي حوسان في رفض تنفيذ نشاط مشبوه إفسادي ومختلط لإحدى المؤسسات في مدرسة ذكور حوسان الثانوية. ومن الجدير ذكره أن المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين أصدر بيانا حول هذا الموضوع بتاريخ 17\3\2014.

تضمنت الرسالة التي وجهها شباب الحزب استنكارا لما تقوم به السلطة من ممارسات، واستهجانا لمحاولة فرض أجندات خارجة عن ثقافة الأمة على طلاب المدارس بالقوة، الأمر الذي يرفضه أهل وعشائر حوسان. وقد أكدت الرسالة على مضي شباب حزب التحرير قدما مع أهالي حوسان في رفض أي مشروع إفسادي يمس الأبناء والبنات. وشدد المتحدث على أن الأسلحة والعصي والزنازين لن تثني شباب حزب التحرير عن الاستمرار بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وقد طالبت الرسالة عشائر حوسان الكريمة ليعلوا صوتهم أكثر حيال اعتقال أبنائهم بسبب صدعهم بالحق وهبتهم لصد الإفساد عن طلاب المدارس

وقد تفاعل الناس مع الكلمة وعلا صوت التكبير مجلجلا في أرجاء المسجد.

21/3/2014