الرئيسية - للبحث

 

كتلة الوعي في جامعة بيرزيت تلقي كلمة حول حصار مخيم اليرموك

ألقت كتلة الوعي – الإطار الطلابي لحزب التحرير- في جامعة بيرزيت الثلاثاء، كلمة حول حصار مخيم اليرموك في سوريا ووفاة بعض الأطفال والشيوخ جوعًا.

شدّدت كتلة الوعي خلال كلمتها على أن العدوان على مخيم اليرموك يعرّي نظام الطاغية بشار ويكشف زيف شعار الممانعة الذي رفعه، ويفضح الفصائل التي تدّعي المقاومة مثل حزب إيران وبعض المرتزقة، الذين اعتبرتهم الكلمة شركاء للنظام في جريمة الحصار والقتل للمهجّرين من أبناء فلسطين، وأنهم بجرائمهم التي يقترفونها يكررون ما يقترفه يهود من جرائم في حصار غزة وقتل لأهلها.

كما دللت الكلمة على أن حصار مخيم اليرموك يُثبت أن النظام الأسدي لم يكن يوما أمينا على قضية فلسطين، وانه كان يستغل الفصائل الفلسطينية لتحقيق غاياته السياسية. كما اعتبرت الكلمة أن قتل المهجّرين الفلسطينيين وأهل سوريا من قبل النظام الوحشي، يعيد صورة الشام كبلد واحدة وقضية واحدة، وتؤكد أن ثورة الشام هي ثورة أمة تسعى للتحرّر من الاستعمار، وأن تحرر الشام من نظام بشار وقيام الخلافة على أنقاضه هو الكفيل بعودة قضية فلسطين إلى سياقها الجهادي ونسف شعار الممانعة الكاذب.

 

16/1/2013