الرئيسية - للبحث

 

حزب التحرير يستنكر إغلاق عدد من صفحاته على الفيس بوك ويجدد التواصل

 

استنكر المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين ما أقدمت عليه شركة موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) من إغلاق عدة صفحات للحزب في وقت واحد، منها صفحة المكتب الإعلامي المركزي، وصفحة المكتب الإعلامي في فلسطين، وصفحات رسمية أخرى للحزب في مصر وتونس.

وقالت مصادر المكتب الإعلامي أن هذه ليست المرة الأولى التي تغلق فيها إدارة الفيس بوك صفحات سياسية تدعو للخلافة وتخوض صراعا حضاريا ضد المفاهيم الغربية والمشاريع الاستعمارية.

وأضافت أن الحزب ينظر لهذه الأعمال أنها استكمال لنهج الدول المعادية للخلافة، وأنها لا تبتعد عن محاولات كتم صوت الحق، ولا تختلف في شكلها عن التعتيم الإعلامي على نشاطات ودعوة حزب التحرير في كثير من الفضائيات العربية، التي تحاول الأنظمة من خلفها منع انتشار التأييد المتصاعد لمشروع الخلافة في صفوف المسلمين، خصوصا في مرحلة حساسة من مراحل الثورة السورية، التي اتضح للشرق والغرب أن الثوار فيها يحملون فكرة الدولة الإسلامية بقوة، ويستبشرون ببشرى الخلافة الثانية على منهاج النبوة.

وأفاد المكتب الإعلامي في فلسطين أنه افتتح صفحة جديدة، بدأت تستعيد المتابعين لها سريعا، وهي  تحمل  العنوان:

https://www.facebook.com/tahrir.pal

 وأفاد أن مواقع الحزب الأخرى قد أعلنت أيضا عن افتتاح صفحات جديدة لها.

 

12-1-2014