الرئيسية - للبحث

عقد شباب حزب التحرير في قرية عرانة-جنين والقرى المجاورة محاضرة في قاعة مسجد عمر بن الخطاب تحت عنوان ((الدعوة لحرية المرأة انقلاب على ثقافة الأمة وتبعية للاستعمار)) حضرها جمع من شباب الحزب وأنصارهم ومن عموم الناس.

بدأت المحاضرة بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم، ثم قدّم المحاضرة الأستاذ عبدالرحمن الزيود أبو مصعب، حيث تطرق في محاضرته إلى مفهوم الحرية التي تنادي بها الجمعيات وكيف أنها بدأت في مصر وهدفت لإخراج المرأة من حصنها ليسهل وصول الرجال إليها، وتعرض لمصادر التمويل الذي تتلقاه هذه الجمعيات منوها أن هذا التمويل يأتي لتحقيق مصلحة الكفار بأن نخالف أحكام الشرع الحنيف ولإفساد أفكار نساء المسلمين والعمل على جعلهن يقتدين بالنساء الغربيات.

كما تطرق إلى النشاطات المشبوهة  التي تقوم بها الجمعيات تحت اشراف السلطة الفلسطينية، من مثل التثقيف بثقافة الاختلاط والرقص ومسابقات الجمال وغيرها الكثير.

ثم حذر الحاضرين من خطورة السماح لهذه الجمعيات من التغلغل في أوساط المجتمع وبث أفكارهم المسمومة الملوثة. وشدد المحاضر على ضرورة تحذير وتنبيه النساء من خطورة أجندتهم وقبح أهدافهم ووجوب الوقوف سدا منيعا في وجوههم. كما دلل بإحصائيات من عند الغرب على مدى الفساد الذي وصلت إليه مجتمعاتهم والتي يريد لنا دعاة حرية المرأة أن نصل اليها.

وبعد المحاضرة فتح المجال للأسئلة التفاعلية حيث قام المحاضر بالإجابة عنها. وفي الختام توجه بالشكر الجزيل للحضور الكريم على حضورهم.

والحمد لله رب العالمين.

 

13-10-2013