الرئيسية - للبحث

كتلة الوعي تنظم أنشطة ثقافية حول "يوم المرأة العالمي"

نظمت كتلة الوعي، الإطار الطلابي لحزب التحرير، في كل من جامعة بوليتكنك فلسطين وجامعة الخليل وجامعة النجاح وجامعة فلسطين التقنية (الخضوري) أنشطة حول "يوم المرأة العالمي"، تحت عنوان "الأم والمرأة بحاجة إلى دولة الإسلام لتنصفهما، لا إلى عيد ويوم في ظل نظام رأسمالي يجعل منها سلعة ويُمتهن إنسانيتها".

 

حيث وزعت الكتلة بيانا قالت فيه بأنّ الغرب هو الذي يقف وراء ابتداع مثل هكذا أيام ومناسبات، ليستر عورة نظامه المجحف بحق المرأة والأم. وأضاف البيان بأنّ المرأة عند الغرب أداة للترويج والدعاية ووسيلة للتسلية والمتعة، وعندما تكبر وتصبح لا تلبي هذه المتعة فمكانها هو دور العجزة.

 

كما أوضح البيان نظرة الإسلام للمرأة، على أنّها أخت للرجل، وهي عرض يُبذل الغالي والنفيس من أجل صونه والحفاظ عليه، وهي أمٌ له يسعى إلى رضاها وسرورها، ويؤثرها على نفسه.

 

كما تم تعليق لافتات وبوسترات في أنحاء تلك الجامعات، كُتب عليها شعارات من مثل "حينما كانوا يتجادلون عن المرأة في أوروبا هل هي كائن ذي روح أم لا؟ كانت المرأة المسلمة حينها قاضية حسبة وطبيبة وسياسية ومهندسة"، و " النظام الديمقراطي لا يرى في المرأة إنسانيتها بل أنوثتها فقط.."، و "نظرة النظام الديمقراطي الرأسمالي للمرأة أنّها آلة تنتج وجسد يُشبع، فهي حاجة اقتصادية وجب استهلاكها والانتفاع بجهودها" وغيرها من الأفكار والشعارات التي عملت الكتلة على نشرها والترويج لها.

 

 

12/3/2013