الرئيسية - للبحث

شباب حزب التحرير في بيت لحم يعقدون أمسية حول الثورة السورية

بحضور حشد من أهل جورة الشمعة، عقد شباب حزب التحرير في بيت لحم أمسية في قاعة ديوان البلدة وذلك يوم السبت 9-03-2013، وذلك حول ثورة الشام تم فيها عرض الفيلم المميز من انتاج المكتب الاعلامي لحزب التحرير في فلسطين "الأمة تريد خلافة إسلامية".

افتتحت الندوة بآيات عطرة من القران الكريم تلاها الأستاذ أبو الحارث، ثم كانت كلمة الشيخ أبي مروان، حيث تحدث عن الربيع العربي وثوراته وكيف أنها فاجأت الغرب وعملاءه. ثم خص الحديث عن ثورة الشام وأنها تختلف عن باقي الثورات منذ بدايتها وأنها تنشد الخلافة والحكم بما أنزل الله مما أدى إلى تآمر العالم بأسره عليها، فثورة الشام ثورة أعلنها أصحابها أنها لله وأن قائدهم هو محمد صلى الله عليه وسلم، وقد تكسرت على صخرتها كل مؤامرات الغرب وأذنابهم وعملائهم من الحكام والمأجورين الذين باعوا أنفسهم للكفار، وهي ثورة لن تهدأ بإذن الله حتى تقيم الخلافة الراشدة الموعودة، كما وتحدث في كلمته عن الإعلام وكيفية تعاطيه مع الثورات وخصوصا ثورة الشام وأنه لا يظهر منها إلا ما يوافق مشاريع الغرب من الديموقراطية والدولة المدنية وأنه يتقصد تغييب كل ما له علاقة بالإسلام النقي والخلافة الراشدة التي ينشدها أهل الشام.

كان ذلك تقديما للفيلم الذي عرض بعد الكلمة "الأمة تريد خلافة اسلامية"، حيث شاهد فيه الحضور ما لا يشاهدونه عبر الاعلام من دور حزب التحرير في نشر فكرة الخلافة بين أبناء الأمة ونشأة الثورات في البلدان العربية التي ثارت على الظلم والفساد وجور الحكام، وكان لثورة الشام نصيب الأسد فيه لما لها من خصوصية، ومطالبتها بالخلافة وثباتها رغم المكائد الدولية عليها ومحاولة حرفها عن مسارها.

ثم اختتم اللقاء بدعاء مؤثر من الشيخ أبي طه. والحمد لله رب العالمين.

 

10-3-2013