الرئيسية - للبحث

نصرةً لأهل الشام وثورتهم المباركة، نظم شباب حزب التحرير في مدينة الخليل أمس الأحد 3-2-2013 في قاعة شمس الاصيل –جبل أبو رمان لقاءً تفاعلياً، التقى فيه شباب الحزب مع الوجهاء وأئمة المساجد والأساتذة والسياسيين والأكاديميين ومختلف شرائح المجتمع في المنطقة.

في بداية اللقاء رحب عريف الحفل أبو أسامة بالحضور قائلاً:نرحب بكم أطيب ترحيب وندعو الله سبحانه وتعالى أن يكون في ميزان حسناتنا جميعا فعن أَبِي هُرَيْرَةَ وَأَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رضي الله عنهما أَنَّهُمَا شَهِدَا عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: (لَا يَقْعُدُ قَوْمٌ يَذْكُرُونَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ إِلَّا حَفَّتْهُمْ الْمَلَائِكَةُ وَغَشِيَتْهُمْ الرَّحْمَةُ وَنَزَلَتْ عَلَيْهِمْ السَّكِينَةُ وَذَكَرَهُمْ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ) رواه مسلم، ثم رتّل الشاب أبو أحمد آيات عطرة من الذكر الحكيم.

بعدها واصل العريف تقديم فقرات اللقاء ممهداً لعرض الفيلم الوثائقي الذي أنتجه المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، بقوله:أيها الأخوة الحضور: يقول الحق سبحانه وتعالى: "وَإِنْ اسْتَنْصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمْ النَّصْر"، في خضم التضليل الإعلامي الذي تمارسه وسائل الإعلام المختلفة والتي تصور أن الأمة تطالب بالدولة المدنية الحديثة، في محاولة منها لحرف الأمة عن مسارها الصحيح يشرفنا نحن شباب حزب التحرير أن تشاهدوا معنا فيلما بعنوان (الأمة تريد خلافة إسلامية) لكي نتعرف ونشاهد  حقيقة ما تريده الأمة وهو ما لا تعرضه وسائل الاعلام المأجورة بشتى أنواعها وما لا ترونه على شاشات الفضائيات وخصوصا في ظل الثورات المباركة في بلاد المسلمين فلنشاهده معا .

وبعد انتهاء العرض، واصل العريف كلامه عن الخلافة، فقال: نعم الخلافة أيها الأخوة هي منقذة العالم والبشرية جميعا، وقد حان وآن أوانها فشمروا عن سواعدكم المتوضئة واعملوا معنا لاقامتها في القريب العاجل فلا معنى لحياتنا بدون تطبيق شرع الله سبحانه وتعالى وهي وعد ربكم سبحانه وبشارة رسولكم (صلى الله عليه وسلم) وفيها خلاصكم

ستأتي (باذن الله)، ستأتي والعيون قريرة      وترمي رؤوس الظالمين نبالا

    فلا تحرموا انفسكم من ثواب العمل لاقامتها ونرجو الله سبحانه أن تكون في القريب العاجل.

ثم دعا العريف دعاء مؤثراً خص فيه أهل الشام وأهل الخلافة، وبعد أداء صلاة العشاء جماعة في القاعة استمع الحضور لنص الكلمة الصوتيه التي وجهها امير حزب التحريرالعالم الجليل عطاء بن خليل ابو الرشته (ابو ياسين) - حفظه الله وأيده بنصره- إلى الأهل في الشام والثائرين الصادقين فيها.

بعدها غادر الحضور القاعة وألسنتهم تلهج بالدعاء إلى الله أن يحفظ أهل الشام، وأن يوفق العاملين للخلافة.

4-2-2013