الرئيسية - للبحث

شباب حزب التحرير في بيت لحم- واد رحال ينظمون ندوة عن ثورة الشام

بحضور كبار أهل واد رحال-بيت لحم وآخرين من البلدة، تم بحمد الله عقد ندوة بعنوان (ثوار الشام أعلنوها اسلامية رغم المكائد والمخططات الغربية)، وذلك في الديوان يوم السبت 29-12-12 بعد صلاة العشاء.

افتتحت الندوة بآيات عطرة من القران الكريم، ثم قدم أبو محمود محاضرة، تحدث فيها عن بعض فضائل الشام وأهله التي وردت في أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم بين كيف أن ثورة الشام ثورة تختلف عن غيرها وأنها ثورة إسلامية تعلو فيها الهتافات تنادي بالإسلام وبتطبيق أحكامه وبإقامة الخلافة، مما أغاظ الغرب وأفقده صوابه، حيث تكالبت على هذه الثورة المباركة كل قوى الدنيا من الغرب بكافة أشكاله وكذلك حكام العرب والمسلمين ومنهم أولئك الذين جاؤوا حديثا في بلاد الثورات، وكذلك عملاء الغرب الجدد من المعارضة السورية ممن باعوا أنفسهم ودينهم ابتغاء مناصب دنيوية ظانين أن النصر من أمريكا وأحلافها.

ثم بيّن كيف أن أمريكا بالتعاون مع أوروبا وروسيا والصين، كانت تحاول منذ بداية هذه الثورة أن تحتويها من خلال مبادرات وخطط آخذ بعضها برقاب بعض، ولكن وعي الثوار وإخلاصهم ووجود حزب كحزب التحرير بينهم لم يمكنها حتى الآن من هذا ولن تتمكن بإذن الله حتى يتم الله أمره في الشام فينصر أولياءه ويذل أعداءه بإقامة الخلافة قريبا إن شاء الله لتكون الشام كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عقر دار المؤمنين.

ثم بعد المحاضرة عرض فلم بعنوان (الثورة السورية وحزب التحرير والخلافة): تحدث عن علاقة حزب التحرير بنشوء هذه الثورة المباركة وكيف اشتعلت واشتد عودها ومطالبتها بالخلافة والحكم بما أنزل الله، وكيف أن الكتائب المقاتلة هناك في مجملها تطالب بالخلافة وبتحكيم الإسلام على أنقاض نظام بشار وكيف أن العديد منها قد وقّع على وثيقة العمل لقيام الخلافة في الشام.

ثم بعد الفلم فتح المجال لبعض أسئلة الجمهور وانتهت الندوة بدعاء مؤثر.

30-12-2012