الرئيسية - للبحث

قام شباب حزب التحرير بمدينة غزة بتقديم واجب العزاء لأحد شهداء ثورة الشام وهو الشهيد بإذنه تعالى محمد قنيطة، والذي استشهد وهو يقارع نظام بشار المجرم على أرض الشام نصرة لإخوانه لتلتقي بذلك دماء الشام بدماء فلسطين الشام.

وقد ألقى الأستاذ أبو السعيد كلمة في تلك المناسبة، تضمنت فيها مكانة الشام في الإسلام وهنأ أهلها بصبرهم وتضحياتهم بل و شعاراتهم التي أعلنوا فيها مسيرتهم نحو القدس وغزة بعد القضاء على النظام مما جعل تلك الثورة محل أمل المسلمين في نجاحها، كما حث فيها الكتائب المقاتلة على العمل حثيثا لإعطاء البيعة والميثاق على تحكيم الإسلام وإقامة الخلافة بعد إسقاط ذلك النظام المجرم.

 

30-12-2012