الرئيسية - للبحث

"حراك الإسلام في مصر والشام" في درس في المسجد الأقصى

بحضور حشد غفير في رحاب المسجد الأقصى المبارك عقد حملة الدعوة درسا حاشدا بعنوان "حراك الإسلام في مصر والشام" وذلك مساء اليوم الجمعة الموافق 30\11\2012م، حيث استهل الأستاذ أحمد الخطواني كلامه بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي رواه الترمذي وأحمد: " وأنا آمركم بخمس الله أمرني بهن السمع والطاعة والجهاد والهجرة والجماعة فإنه من فارق الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه إلا أن يرجع ومن ادعى دعوى الجاهلية فإنه من جثا جهنم فقال رجل يا رسول الله وإن صلى وصام قال وإن صلى وصام".

ثم تحدث عن واقع مصر الآن في ظل حكم مرسي وعن متانة العلاقات المصرية الأمريكية وآخر المستجدات.

ثم انتقل في حديثه إلى ثورة الشام التي تقلق الشرق والغرب خلال السنتين الأخيرتين، ومعتبراً أن نقطة الحسم في سوريا باتت وشيكة، وأن الوضع العسكري للأسد يتدهور سريعا حيث تمكن الثوار من السيطرة على 6 قواعد عسكرية في أسبوع واحد بالإضافة إلى الطائرات التي تسقط من قبل الثوار والاستيلاء على مخازن ضخمة للجيش. وتحدث عن الفرق التي تطالب بالخلافة الإسلامية وكيف أنها رفعت الألوية والرايات على بعض القواعد وبعض المسيرات وأن الثوار رفضوا الائتلاف الجديد.

وقد تخلل الدرس تكبيرات استبشارا بالأخبار التي ترد من بلاد الشام.

وانتهى الدرس مع آذان العشاء وصلى المسلمون العشاء وخرجوا من المسجد الأقصى وهم مستبشرون بالنصر والاستخلاف والتمكين داعين الله أن ينصر الإسلام والمسلمين وأن يؤازرهم بأتقياء وأقوياء هذه الأمة.

 

30-11-2012