الرئيسية - للبحث

كتلة الوعي في جامعة بيرزيت تختتم معرض الوعي الرابع عشر

اختتمت كتلة الوعي –الإطار الطلابي لحزب التحرير- في جامعة بيرزيت أمس الخميس 29-11-2012، معرض الوعي الرابع عشر تحت شعار "الأمة عرفت طريق الخلاص"، بنجاح باهر وحضور كبير من الأساتذة والطلبة والموظفين، استمر المعرض لأربعة أيام، واشتمل على زوايا عديدة، للكتب والصور والفيديو، عرض فيها:

تاريخ الإسلام المجيد، كعرض رسائل الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم إلى ملوك الأرض آنذاك، وعرض لأجهزة الدولة التي قادها رسول الله صلى الله عليه وسلم عبر مجسم يبين هيكلية دولة الخلافة الإسلامية.

كذلك تم عرض أعمال حزب التحرير حول العالم ومواكبته للثورات عبر شاشتي LCD، لإظهار حجم الأعمال العالمية التي يقودها حزب التحرير وحجم التعتيم والتضليل الإعلامي الذي تواجه به أعماله.

كما تم تخصيص زاوية لعرض كتب ومنشورات الحزب. هذا وقد ألقى العدوان على غزة بظلاله على المعرض، الذي تقرر قبل حصول العدوان، فخصصت زاوية لمآسي المسلمين في غزة وبورما، والتأكيد على أنّ الحل الجذري لبلاد المسلمين المحتلة لا يكون إلا بتحريك الجيوش المخلصة لاجتثاث المحتل والقضاء عليه.

وقد حظيت الثورة في الشام أيضا باهتمام خاص، حيث أظهرت الصور الثوار وهم يرفعون رايات الإسلام، وصور أخرى تبين مطلب أهل الشام بتحكيم القرآن، وأخرى تبين خيانة المجلس الوطني وإجرام النظام. بالإضافة إلى أقسام أخرى اشتمل عليها المعرض.

وقد أبدى الزوار إعجابهم بالمعرض من حيث الشكل والمضمون ومما علقه الزوار الكرام:

•        نشكر جهودكم الطيبة في سبيل إقامة دولة تعيد للأمة كيانها وعزتها تحت لواء الرسول صلى الله عليه وسلم.

•        بارك الله فيكم و جزاكم كل خير و إلى الأمام.

•        جزى الله كل خير من قام بهذا المعرض، وأرجو أن تعم الصحوة على الأمة العربية ومن ثم الإسلامية لأنّ الدين الإسلامي هو الحل لكل المشاكل، فهو النظام الدقيق ونظام الحياة.

•        أعطاكم الله من فضله و زادكم خيرا و لكم منا كل التهاني و الدعم و نتمنى منكم التوسع في هذا المجال.

•        يعطيكم العافية على العمل الرائع وتمنياتنا لكم بالتوفيق.

•        برأيي المعرض يسهم في عملية التوعية بين الطلاب وكذلك يحتوي على مواد ملموسة تستخدم كأدلة.

•        برأيي المعرض من أفضل المعارض التي عرضت في ساحة قاعة الهندسة منذ سنوات فلا أتذكر أي معرض سابق بهذا التنسيق والجودة.

•        في رأيي هذا من أجمل المعارض و نحن بحاجة لها دائما حتى نعرف عما يدور حولنا من أحداث . أشكركم من كل قلبي وإلى الأمام.

•        من وجهة نظري أنّ حزب التحرير هو الحزب الوحيد الذي يسعى بكل جدية إلى إقامة الخلافة الإسلامية

•        كل الاحترام لإخواننا المسلمين، وأنا كمسيحي لا أرى نفسي مظلوما معهم وشكرا

•        أعجبني في المعرض التوضيح لفكرة حزب التحرير والخلافة مع أنني ضد هذه الأمور وأشجع الدولة المدنية، ولكن طريقة العرض كانت جميلة ووعتني أكثر على الخلافة وأفكارها، حيث أنّ كل ما سمعته من قبل هو تشويه لهذه الفكرة.

•        بارك الله فيكم على هذا العمل الرائع والجميل وسدد خطاكم لخدمة هذا الدين الحنيف وأعاد للأمة جبروتها وقوتها.

30/11/2012